+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: حواء آدمها

  1. #1
    فيحاوي مميز جدا
    الصورة الرمزية جاسم القرطوبي
    الحالة : جاسم القرطوبي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 10461
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : alrhb.com/vb
    العمل : صياد
    المزاج :
    المشاركات : 571
    التقييم : 54

    حواء آدمها

     
     
     
     
     
     
     
    مدخل :






    آدمُ أول بشري وُجد وكان يسكن الجنة و بالرغم من كل ما هو موجودٌ هناك استوحش وحواء من خلقت له وهو نائم لأن الذكر إن تألم كره أما المرأة تذوق
    الموت وهي تلد فتزاد حبا وعاطفة ، خلقت من ضلع أعوج يحمي القلب فلولاه كانت أقل ضربة قاضية عليه ، فلمثل من استأنس لها أبونا آدم عليه السلام يغني لها هذا الفتى الغلام :




    حواءُ ...
    التي لم يكُ آدم أن ينساها
    والتي كُتُبُ التاريخ تؤرخها
    والشِّعْرُ مدى الأزمانِ يغنِّي للقياها
    إن تنم العينان ِ والروحُ أحلاما لم ترها
    فالموتُ إذا
    يغشاها
    حواءُ التي تحكي عنها
    قصص الحبِّ أجمعها
    وتغصُّ بها
    واصفة ً لها
    بالسلوان ِ
    وتسميها عبلةً حينا ، ليلى في أحيانِ
    تلك التي
    أوّاهُ إذا خطرت
    كالعود شذىً وتميلُ كغصن الريحانِ
    في العاصفةِ الهوجاء
    الماطرة الميساء
    في ليلتها القمراء كمثل الورقاء
    لا بلْ
    قد فاقت أشباها
    متبرجة ٌ إلا معه ُ
    متشوقة ٌ إلا معه ُ
    فهما
    كانعكاس السحاب على صفحة الماءِ
    وهْيَ في عينيهِ كعينيه ِ
    أفتراهُ إذا حنَّ إلى رؤيتها
    هل سيراها ؟
    ومضى الدَّهْرُ بنا
    أسفرت في لياليه حكاياتنا
    وانطفئت من حلكتها حلكتنا
    نامت
    دونَ برقع نور الحياء
    انتحرت من شمسه الأضواء
    لم يعد مشرقها لتلك الإياء
    لم يعد في أبحرها رأس رجاء
    وهواها ما عاد يهواها
    أشرقت حواءُ وليست بحوراء
    تمشي مشية رقطاء
    تتلوى بعباءة ورقاء
    إنَّ نفسي الفداءُ لها
    مهما
    خدعتنا
    ذبحتنا
    باسم الحبِّ من بعدما
    عرَّفته لآدمَ
    فهْيَ الأسماء
    نسَّكتْهُ فلم يعشقْ إلا
    ذاتها
    لم يدرِ سوى كنهها
    خالَ أنفاسه في الدنيا إيَّاها
    وأضلته فظنَّ الهدى ... في صراط الهوى
    أن يهواها
    تلك حواءُ ..
    أمِّي إنْ شاءت
    أو أختي إنْ جاءت
    أو نفسي إنْ راقت
    حرمي الآمن في
    بلد الدموع
    وبدوري ..
    إن ذبلت أزهار الشموع
    انَّها برجُ السعدِ للكلِّ ..
    ما كان حظَّا ً لولاها
    وأنا
    آدمُ حوَّاها







    خاتمة : من غرائب الصدف عند بلوغي لكلمة مشية رقطاء نودي علي من البيت لأقتل أفعى رقطاء فالله المستعان





     
     
     
     
     
    أَلَنْ يدْرِالسّرُوْرُ بِحُزْن ِ قَلْبِي = فَيَأْتِيْ لَوْ سَلامًا صَوْبَ صَبِّ
    أَلَّنْ يَبْدُو الْضِّيَاءُ وَنُوْرُ تِمّ ٍ = عَلَىَ بَلَدِ الْسَّنَا مَنْ ذَلَّ حُبّي
    أَلَّنْ يَشْتَاقَ ذَاكَ الْشِعْرَ شَوْقِي = وَحَافِظَ خَائِنَا ً دَقَّاتِ قَلْبِيْ
    فَلا تَثْرِيْبَ تَغْفِرُ وِزْرَ آَهِي = ذَنُوْبُ قَدْ رَآَهَا الْبُعْدُ قُرْبِي
    أَنَا إِلْفُ الْتَّعَاسَةِ مُنْذُ وَضِعَي = وَأَلَّفُ مَدَامِع ٍ نُزِفَتْ لِرَبِّي
    أُرِيْدُ الْمَوْتَ تَالْلَّهِ فَإِنِّي = سَئِمْتُ حَيَاةَ أَحْزَان ٍ وَحَرْب ِ
    فَهَلْ سَمٌّ بِصَحْنِكِ يَا حَيَاتِي = لِيَفْنَىَ فَارِسَا ً جَسَدِيْ وَلَبِي--
    (( بقلمي))
     

     

     

    مشاركة محذوفة

  2. #2
    فيحاوي نشيط
    الحالة : رجاس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 15155
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المزاج :
    المشاركات : 126
    التقييم : 50
     
     
     
     
     
     
     
    عندما يتنفس هذا الصباح جمال حرفك
    ويذوب بين سطوره عواطف عذبه


    لك كل الود و التقدير على هذا الحرف
    كن بخير سيدي



     
     
     
     
     
    مشاركة محذوفة

  3. #3
    إداري الرياض الأدبية
    الحالة : عاشق الفصيح غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6628
    تاريخ التسجيل : Jul 2007
    الدولة : الداخليه
    العمل : موظف
    المزاج :
    المشاركات : 5,856
    التقييم : 156
     
     
     
     
     
     
     
    جميل كعادتك شاعرنا الجميل

    سلمك الله من الرقطاء
     
     
     
     
     
    مشاركة محذوفة

  4. #4
    فيحاوي جديد
    الحالة : سمير غانم غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 19094
    تاريخ التسجيل : Dec 2014
    المزاج :
    المشاركات : 30
    التقييم : 50
     
     
     
     
     
     
     
    بارك الله فيك يا شاعرنا الجميل جاسر
     
     
     
     
     
    لا حول ولا قوة الا بالله العاب فلاش

     

     

     

    مشاركة محذوفة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •