+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: قصة عجيبه عن الصدقة

  1. #1
    فيحاوي مميز
    الحالة : الارتقاء غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 15229
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    المزاج :
    المشاركات : 451
    التقييم : 137

    قصة عجيبه عن الصدقة

     
     
     
     
     
     
     
    بسم الله الرحمن الرحيم


    هذه القصة كتبتها من كتاب اسرار وعجائب الصدقة اتمنى انها تعجبكم وتستفيدوا منها

    اخواتي حبيباتي كان رجلا معروفا بطيبته وصلاحه وحبه للخير ولما من الله عليه با لمال اراد

    ان يشتري له دارا ،فذهب يسأل عنالسماسرةعن الدور المعروضة للبيع. فقال له أحدهم :

    إن لك عندي بيتا يعجبك فهل تريد أن تشتريه؟ قال الرجل لاما نع عندي ، لكن متى نذهب

    لرؤية البيت ؟قال السمسار :غدا إن شاء الله . وفي صباح اليوم التالي ذهب السمسار مع

    الرجل لكي يشاهد البيت،فإذا امرأة جالسة في زاوية من زواياه وأولادها الصغار حولها

    وهي تبكي وتدعوا الله قائلة حسبي الله على اللي يبي يطلعنا من البيت غصبا علينا)

    فنظراليها الرجل ثم خرج مسرعا وخرج خلفه السمسار قائلا:هل أعجبك البيت؟ قال

    الرجل دع عنك البيت وأخبرني ما قصة هذه المرأة واولادها؟قال السمسار:هذه زوجة

    صاحب البيت وقد توفي زوجها وتركها مع اولادها الصغار وله اولاد من إمراة اخرى،وهم

    يريدون بيع البيت حتى ياخذوا نصيبهم من الميراث وهي في حيرةمن أمرها فليس لها

    بيت غيره ولا تدري ما ذا تفعل ،والورثه مصرون على بيع البيت ،قال الرجل:هذه القصة إذا..

    اسمع لقد أشتريت البيت بالمبلغ المطلوب، وغدا إن شاء الله أسلمك النقود.

    واشترى الرجل البيت وأخذ الورثة المال ووزعوه بينهم كل أخذ نصيبه من الميراث حتى

    الزوجة الثانية وأولادها أخذوا نصيبهم، ولما استلم الكل نصيبه غير منقوص جاء الرجل

    الطيب إلى المراة في بيتها ،فخافت منه وظنت إنه سيطردها من البيت بعد أن اشتراه،

    وأخذت تبكي ،فقال لها الرجل : لاتخافي و لا تحزني، خذي هذا صك البيت وهي وثيقة

    إمتلاك البيت، وقد سجلت البيت بإسمك فهو ملك لك ،فزاد بكاء المرأة من الفرحة،

    فأخذت تشكره وتدعوا الله عزو جل أن يوفقه ويعوضه خيرا منه ،ويرزقه من حيث لايحتسب

    ولقد من الله عزوجل على هذا الرجل الطيب بالخير الوفير والمال الكثير وصار بفضل الله من

    أغنياء البلد وكذلك صار أبناؤه من بعده ولا يزال ينعم أولاده وأحفاده بما ورثه لهم هذا

    الرجل الطيب. وهل جزاء الإحسان إلا الإحسان.

    قال الله تعالىوماتقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله هو خيرا وأعظم أجرا)

    أخواتي حبيباتي في قصص كثير عن عجائب الصدقه والجزاء الوفير من الله عزوجل وانصح

    كل اخت وكل اخ ان يبادر ويقبل إلى الله قبل فوات الاوان لا تقولوا لأنفسكم احنى محنى

    قادرين ناكل احنى عندنا ديون كيف نتصدق هذه وسوسة الشيطان ما يبغاكم تصدقوا

    وصدق السر تطفئ غضب الرب اخواتي حبيباتي تصدقن فأن اكثر النساء في النار

    اختي الغالية كثيرة هي أمالنا لمساعدة الفقراء والمحتاجين وكفالة الأيتام ولكنها تبقى

    أماني حتى تخرج إلى أرض الواقع قولا وفعلا الأ أطرحي عنك رداء الكسل واستعيني بالله

    فإن أمامك غراس الأخرة.....

    قال تعالىوأنفقوا من ما رزقناكم من قبل أن يأتي أحدكم الموت فيقول رب لولا أخرتني

    إلى أجل قريب فأصدق وأكن من الصالحين)

    لذا قم واعمل صدقة جارية بنفسك قبل رحيلك عن هذه الدنيا وسوف تستمر كمصدر

    حسنات لك وقد تساعدك على دخول الجنة وبعدك عن نار جهنم ......

    صلوا على نبينا و حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم.

    اللهم اغفرلي ولوالدي ولجميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤ منات الأحياء منهم

    والأموات إلى يوم الدين واللهم اجعل قبورنا روضة من رياض الجنه......اللهم امين


    منقوله للفائدة
     
     
     
     
     
    مشاركة محذوفة

  2. #2
    فيحاوي متألق
    الصورة الرمزية CSI OMAN
    الحالة : CSI OMAN غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 15477
    تاريخ التسجيل : Nov 2010
    الدولة : في ارض الهناء
    العمل : طالبه
    المزاج :
    المشاركات : 627
    التقييم : 50
     
     
     
     
     
     
     
    قصه رائعه ومشوقه ...

    ننثر منها العبر ....

     
     
     
     
     

     

     

     

    مشاركة محذوفة

  3. #3
    أهلا بك
    الصورة الرمزية امطاوية عشقي الفيحاء
    الحالة : امطاوية عشقي الفيحاء غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18597
    تاريخ التسجيل : Apr 2013
    الدولة : فِي قَريتي الصَغيرة
    العمل : طااالِبة
    المزاج : مُتقلِب
    المشاركات : 16
    التقييم : 50

     

     
     
     
     
     
     
     
    قِصةةة راااائِعةةةة

    الصدقققة لهاا أهَمية كبيِرة في الحياااة وللأسَف البعض يجهلُهاااا

    فالصدقة توسع ىالأرزاق وتُبااارك في الأولاااااد

    شكْرااا ع الطَررح

    الله لا يحرمناااْ مِن جَديدَك***
     
     
     
     
     
    مشاركة محذوفة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •